مياه الربيع، إيفان تورغينيف

اقتباسات إيفان تورغينيف || إن الحب الأول ثورة!

يجمع هذا المقال الاقتباسات المفضلة- من وجهة نظري- من رواية “مياه الربيع” المشهورة للكاتب الروسي إيفان تورغينيف. تعتبر الرواية قصة حبٍ كلاسيكية تصور الصراع النفسيّ وغير المنطقي الناتج عن معركة الحب الأول ونزوات الإنسان الغريبة. لقراءة مراجعة الرواية: هنا.

بعض الاقتباسات تشمل أسماء بعض شخصيات الرويات، مثل، سانين: اسم بطل الرواية. وماريا نيقولاثينا: شخصية تظهر في منتصف الرواية لتغير أحداثها بذكاءها وبسحرها..


اقتباسات رواية مياه الربيع لـ إيفان تورغينيف :

إن الإنسان ليظل طوال حياته يجهد في فراغ، يضرب الماء بعصا، يكذب على نفسه صادقًا نصف صدق.. واعيًا نصف وعي، ثم تهبط الشيخوخة على الرأس فجأة كأنها الثلج… ومع هبوط الشيخوخة يدلف الخوف من الموت، وما ينفك هذا الخوف يشتد، وما ينفك ينهش ويفترس ويضني.. إلى أن يثب المرء إلى الهاوية! والمحظوظون هم الذين تنقضي حياتهم على هذا النحو!


سعيد ذلك الذي يبلغ النهاية قبل أن يرى الأمراض والآلام تعلوه كما يعلو الحديد الصدأ.


شعرت بنفسي فجأة حزينة.. لقد فكرت في “جيوفاني باتيستا”.. وفي صباي.. ما أسرع ما مضى هذا كله! إنني أشيخ يا صديقي، ولا أستطيع أن أذعن لهذه الفكرة.. أحس أنني ما زلت كما كنت.. ومع ذلك فقد جاءت الشيخوخة.. جاءت!


فاكتشف “سانين” لأول مرة في حياته أن هناك حزنًا يستحيل على المرء أن يواسيه وأن يزيله: ألا وهو حزن المرء الذي يشيخ ويدرك أنه يشيخ!!


لا شيء في هذا العالم أقوى من الكلام ولا أضعف..


ربما كان تعبيره عن عواطفه مضحكًا… ولكن عواطفه نفسها ليست مضحكة!


واستسلم لمشاعر الحب الأول التي لا حاجة بنا إلى وصفها هنا.. فإن من كابدها يعرف ما فيها من عذاب ولذة، ومن لم يكابدها فلا سبيل له إلى تصورها.


إن الحب الأول ثورة! ثورة تحدث انقلابًا في مجرى الحياة التي تسير على وتيرة واحدة، تحدث هذا الانقلاب في لحظة: فليصعد الشباب على المتراس، ويغرس هنالك رايته الساطعة التي تخفق عاليًا، لا يحفل يما ينتظره- موتا كان أو حياة جديدة- فهو يحيا النهار الجديد الذي يطلع، كائنا ما كان، ويتحدى المستقبل.

مياه الربيع، إيفان تورغينيف.

إن الرجال الضعاف لا يحسمون المسألة أبدًا، بل ينتظرون أن يزول الموقف الحرج من تلقاء نفسه.


إنني لا أكره التفكير… فإنما وهب الإنسان عقلا ليفكر… ولكنني لا أفكر أبدًا في النتائج التي يمكن أن تنجم عن أعمالي.. إنني أنساق حين يجب الانسياق، فلا أهتم ولا أقلق.. شعاري: ” ليكن ما يكون”.. وفي هذه الحياة الدنيا، لا حساب… أما في الحياة الأخرى، أما في السماء (قالت ذلك ورفعت أصبعها نحو السقف)… هه… فليصعنوا بي ما يشاءون! حين يحكمون علي في الحياة الأخرى، فلن أكون أنا نفسي!

شخصية ماريا نيقولاثينا في مياه الربيع

ما دام يناقش، فمعنى هذا أنه استسلم أو أنه سيستسلم، فأول الخضوع معارضة… والسمكة متى عضت الصنارة فقد وقعت!



وقد أسعدها كثيرا أن يسترسل سانين في أفكار عامة مجردة عن الشرف والواجب والوفاء وقداسة الحب والزواج… فمن الأمور المعروفة أن مثل هذه الآراء المجردة بداية طيبة، طيبة جدًا… بل إنها خير بداية!


ولو أتيح لسانين أن يعود إلى نفسه لحظة، لاحتقر نفسه، ولكن وقته لم يتسع لذلك، فلم يستطع أن يفكر.


إن الرجال الضعاف يستعملون الكلمات القوية العنيفة حين يتحدثون إلى أنفسهم..

مياه الربيع، إيفان تورغينيف.

هكذا تستحق الحياة أن تحيا. ما أروع أن يحقق المرء ما كان يظنه مستحيلًا.


لقد صدق حين قال أنه أصبح لا يعرف نفسه.. إنه الآن مسحور!


لكن الناس ليس لهم من وقتهم ما يفنونه على شئون غيرهم.


ذلك إن العواطف التي أحس بها أعمق وأقوى وأغمض من أن يفصح عنها الكلام. إن الموسيقى وحدها تستطيع أن تعبر عن هذه العواطف!


مهتم بالأدب والاقتباسات؟ اشترك في القائمة البريدية الآن ليصلك أفضل الترشيحات والاقتباسات لأهم الأدباء العرب والعالميين!

فكرتين عن“اقتباسات إيفان تورغينيف || إن الحب الأول ثورة!”

  1. Pingback: أفضل 10 كتب قرأتها في عام 2020! | كتب | أفلام | روايات | ahmad's bookmovels

  2. Pingback: هل يمكن جعل اللغة العربية الفصحى لغةً محكيّة؟ | أسباب ضعف اللغة العربية كتب | أفلام | روايات | ahmad's bookmovels

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: