اقتباسات ختم الذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان

اقتباسات غادة السمان || غيابك يغتالني.

يجمع هذا المقال اقتباساتي المفضلة من كتاب” ختم الذاكرة بالشمع الأحمر” لـ غادة السمان.. ذاك الكتاب الذي يأخذك لرحلة تأملية، تسيطر عليك المشاعر والأفكار في جوٍ نفسي هادئ. إنه كتاب يُقرأ في الليالي الممطرة، بينما يعزف الرعد موسيقاه في الخلفية! لقراءة مراجعتي للكتاب انظر: هنا.

– غيابك يغتالني.

وحضورك يغتالني، لأنه عتبة لغياب جديد.


– ليست هناك قصة حب يمكن أن تدوم أكثر من أسبوع.

ختم ذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان.

– لماذا يدهشك أنني لم أقل لك قط: أحبك! ولماذا لا يدهشك أنني لم أقل لك ولو مرة: أنا أتنفس؟ ما الفرق؟..


– كانت هناك منضدة أمامها كرسي واحد. لم أجلس إليها. اخترت منضدة لشخصين، فقد كنا اثنين: انا وحزني.


 ختم ذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان.
اقتباسات

– لم يكتب لي أحد ليقول لي إنه سعيد راضٍ! فماذا؟ ترى لأن السعداء لا يعرفون القراءة والكتابة؟؟


– تمر بك أيام تشعر فيها بأن كل شيء يثقل على صدرك، الذين يحبونك والذين يكرهونك والذين يعرفونك والذين لا يعرفونك.


 – ثم إني لا أرضى برسم القلوب رمزًا للحب، لأنني أؤمن بأن الحب يقطن الإنسان بأكمله، وإذا كان لا بد من رمز للحب، فليكن الدماغ قبل القلب، توكيدًا على أن الحب فعل مسؤولية، وابداع عن سابق تصميم وتصور” – غادة السمان.. 


– كلانا وجد نفسه حينما أحس أنه فقدها.


– نموت،
نموت مرة، كلما أبحر بعيدًا وجه أحببناه.. بلا عودة…
نموت مرة،
كلما وعينا ضعفنا البشري أمام ارتحال سيكون ذات يوم ارتحالنا..
نموت مرة،
كلما شاهدنا حقيقة وجودنا داخل مرآة غياب إنسان كان من بعضنا..
نموت أكثر من مرة، بأكثر من أسلوب خلال رحلة السباق الغبي تلك..

ختم ذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان.

– إنهم يرفضون تصديق فكرة الموت كنهاية، كعدم، لأن في ذلك، ما يزلزل أركان حياتهم كلها، ويقودهم إلى التساؤل: إذن لماذا نعمل، ونخطط، ونتشاجر، ونركض خلف الشعارات، إذا كان كل شيء سوف يتوقف ذات يوم فجأة دون أي تبليغ، أو تبرير.


– وسأكتب حقيقتي وصدقي كما فعلت دائما، وليكن ما تكون!



ختم ذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان.
ختم ذاكرة بالشمع الأحمر، غادة السمان.

مهتم بالأدب والاقتباسات؟ اشترك في القائمة البريدية الآن ليصلك أفضل الترشيحات والاقتباسات لأهم الأدباء العرب والعالميين!

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: